جفاف العينين..الأسباب و الحلول..

جفاف العين..ما هو السبب

لا بد و أنكم تشعرون في بعض الأحيان بالحرقة في عينيكم، الوخز أو عدم القدرة على تحمل الضوء..هذه الأعراض قد تكون ناجمة عن جفاف العينين الذي تتعدد أسبابه و سوف نتعرف عليها فيما يلي..

جفاف العينين :

و هو عبارة عن شعور مزعج في العينين، كالوخز، الحرقة أو الحكة، عدم تحمل الضوء أو العدسات اللاصقة، غباش في الرؤية..ينجم بشكلٍ أساسي عن حاجة العين للترطيب:

تحتاج العينين للترطيب لتعمل بشكلٍ جيد و مريح، و في بعض الحالات يؤثر عدم الترطيب الكافي للعينين على قدرتهما البصرية، فينجم عن ذلك ضعف في الرؤية الجيدة، إضافة للحكة و الشعور بالتخريش و هذا ما نلاحظه في حال جفاف العينين.

و تقوم الدموع عادةً بهذه الوظيفة، حيث تلطف سطح العينين و تحميهما من الأوساخ، الغبار و الإنتانات..

و في الواقع فإننا و بقيامنا بعملية رمش العيون، يقوم الدمع بوظيفته هذه و من ثم يتم تصريفه عبر القناة الدمعية إلى المنطقة خلف الأنف..

في حال عدم قدرة الجسم على إنتاج الدمع بالشكل الكافي يحدث جفاف العيون أو متلازمة العين الجافة..و الذي قد يكون مصدره عدة أسباب و قد يزول في بعض الأحيان من تلقاء نفسه أو يطول و يجب عندها استشارة الطبيب.

أسباب جفاف العينين:

1- التقدم في السن: حيث تقل قدرة الغدد الدمعية على إفراز الدمع بالشكل الكافي مع التقدم في السن..

2- بعض الأمراض: كالأمراض المناعية الذاتية كالذئبة الحمامية و التهاب المفاصل الروماتيزمي، أو متلازمة شوغرن التي تتأثر فيها الغدد الدمعية و اللعابية فيحدث بالتالي جفاف للعينين و الفم..

3- بعد جراحة العين: قد يحدث جفاف العينين كأثر جانبي في بعض الأحيان بعد العمليات الجراحية في العين كجراحة الساد أو الليزك و غيرها، و في حال ذلك يجب التحدث مع الطبيب ليصف لكم القطرة اللازمة و غالباً ما تعود العين لطبيعتها بعد الشفاء.

4- انسداد القناة الدمعية: المترافق مع إصابة جرثومية مما يسبب ألم و احمرار في منطقة جفن العين، يترافق مع وذمة و انتفاخ و ارتفاع حرارة في بعض الأحيان، و هي تستدعي العلاج بالصادات الحيوية الملائمة و أحياناً التدخل الجراحي البسيط..

5- بعض الأدوية: تسبب بعض الأدوية لدى تناولها جفاف العينين كأحد آثارها الجانبية، كما هو الحال في بعض مضادات الهستامين، حاصرات بيتا أو مضادات الاكتئاب، اقرأوا نشرة المعلومات الخاصة بالدواء، و في حال كان هذا السبب تحدثوا مع طبيبكم لمناقشة الحلول أو استبدال الدواء بآخر ..

6- انخفاض رطوبة الهواء المحيط: كما هو الحال في الطيارات و الغرف المبرّدة باستخدام المكيفات، و التي تقل فيها الرطوبة أو حتى في حال التعرض للريح أو تيارات الهواء القوية كما هو الحال عند ركوب الدراجة مثلاً، الأمر الذي يؤثر على ترطيب العينين و يسبب جفافهما..

7- التحديق الطويل بالشاشات: كأجهزة الكمبيوتر و الهواتف الذكية، مما ينجم عنه قلة في عدد المرات الني نرمش بها عيوننا و بالتالي جفافها لنقص ترطيبها..

8- استخدام العدسات اللاصقة: لأغراض طبية و تجميلية و هنا يجب مراجعة الطبيب لمناقشة الحلول في حال استخدامها الطبي، و نزعها أو تغيير النوع في حال الاستخدام التجميلي..

علاج جفاف العينين:

  • الدموع الاصطناعية : و التي تتوافر في الصيدليات بشكل قطرات أو مراهم عينية تساعد على ترطيب العينين و زوال الأعراض المزعجة لدى استعمالها حسب إرشادات الطبيب..
  • الأوميغا3: من بين الفوائد المتعددة لحموض الأوميغا 3 القدرة على الحفاظ على رطوبة العينين، يمكنكم إيجادها في الأسماك الدسمة كالسلمون و السردين، و زيت و بذور الكتان..
  • الوقاية: الابتعاد عن مصادر تيارات الهواء القوية، كمجففات الشعر، المكيفات، الدخان..و استخدام مرطبات لهواء الغرف، كما يفضل حماية العينين أثناء السباحة و ركوب الدراجة باستخدام النظارات الواقية..
  • مراجعة الطبيب: الذي يقوم بفحص العين و إعطاء العلاج المناسب الخاص بكل مريض و لاسيما في حال استمرت المشكلة لعدة أيام..

اقرأوا أيضاً:

التجفاف أو نقص الماء في الجسم..أهم العلامات المنذرة..

الصوابين المضادة للبكتريا..هل هي أفضل من الصوابين العادية؟؟

نصائح عامة لدى تنظيف الأذنين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *