طلاء الأظافر..احذروا هذه المكونات السامة!!

مخاطر طلاء الأظافر

تعتبر الأظافر الجميلة و المشذبة، إحدى أهم دعامات الجمال عند المرأة العصرية، و مع كثرة اللجوء إلى استخدام طلاءات الأظافر، يُطرح السؤال: هل هي آمنة؟!

تبعاً لدراسة أجريت في ربيع عام 2012 في أميركا و تحديداً في مدينة سان فرانسيسكو من قبل هيئة مكافحة المواد السامة، على عدد من صالونات التجميل المعروفة، تبين وجود ثلاثة مواد سامة في غالبية أنواع طلاءات الاظافر المعنونة “خالية من المواد السامة! “..

و أهم المواد السامة الواجب الانتباه إليها في طلاء الأظافر هي:

  • الفورمألدهيد :

و تم تصنيفه منذ العام 2004 على أنه “مادة مسرطنة” من قبل الوكالة الدولية لبحوث السرطان.

و يستخدم الفورم ألدهيد بشكل شائع في تجميل الأظافر، ليزيد من قساوتها و صلابتها.

و من خواص هذه المادة أنها شديدة التطاير، يسمح بتواجدها بنسبة لا تزيد عن 5% في الطلاء (وهو ما يتم تجاوزه في بعض الحالات)، و قد ثبت تورطها بعدد من الاضطرابات التنفسية.

  • دي بوتيل فتالات (DBP):

و هي مادة متهمة بتسببها لاضطرابات في عمل الغدد الصماء، و قد منع استعمالها في أوروبا منذ العام 1974.

  • التولوين:

و هو مادة شائعة الاستعمالات في طلاءات الأظافر، و أيضاً تتهم بتسببها بعدد من حالات الحساسية الجلدية و التنفسية.

نصائحنا لكم عند شرائكم لطلاء الأظافر:

طبعاً، لا يمكننا أن نقول لكم توقفوا عن استعمال طلاء الأظافر و لكن توخوا الحذر، وبشكلٍ عام تعتبر النساء اللواتي يعملن في صالونات التجميل معرضات بشكلٍ أكبر من غيرهن للمشاكل السابقة لاحتكاكهن اليومي مع هذه المواد.

و للوقاية ننصحكن بالتالي:

  • يجب عليكن قراءة لصاقات المكونات قبل شرائكن لطلاء الأظافر، و الابتعاد ما أمكن عن الأنواع الحاوية على المركبات الثلاثة السابقة.
  • تهوية الغرفة بشكل جيد لدى استعمال طلاء الاظافر أو إزالته.
  • تجنب تلويث أطراف الجلد المحيطة بالظفر لدى طلائه لتخفيف حالات الحساسية الجلدية.
  • عدم الطلي المتتالي للأظافر، و اعتماد فترة ” استراحة” بين المرة و الأخرى.

 

و من موضوعات جمالكِ:

نصائح عامة قبل و بعد حقن المواد المالئة..

تعرفي على درجة حماية الواقي الشمسي الملائمة لبشرتك..

وداعاً للبقع الداكنة مع هذين المكونين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *