الشيب أو الشعر الأبيض..أمل جديد في الانتظار..

الشعر الأبيض..الأسباب و الحلول

يعد الشيب أو الشعر الأبيض، ظاهرة طبيعية مرتبطة بالتقدم في السن و إن كان من الممكن حدوثه في عمر مبكرة جداً كالمراهقة في بعض الحالات، و قد يكون تطوره بطيئاً أو سريعاً..

و يحدث الشيب نتيجةً لنقص أو انعدام فعالية صباغ الميلانين الذي يعطي للشعر لونه، و المتواجد في بصيلة الشعرة، فلا يلبث هذا الأخير أن يصبح رمادي و يتحول إلى أبيض شيئاً فشيئاً..

و لطالما اعتبر الشيب أو الشعر الأبيض مصدر هاجس و لا سيما للنساء، فهو يعتبر بشكلٍ أو بآخر من علامات التقدم في السنّ..

و لكن من المعروف الآن أن ظهور الشيب قد يعزى إلى عوامل أخرى كالمخزون الجيني، بعض الأمراض و غيرها..

أهم أسباب ظهور الشيب أو الشعر الأبيض:

  • التقدم في السن: و هو السبب الأكثر شيوعاً، حيث تلاحظ عادةً أولى الشعرات البيضاء في عمر 35 – 40 عاماً..
  • العامل الوراثي: و هو يلعب دوراً كبيراً في ظهور الشيب و لا سيما المبكر، و الذي قد يبدأ بالظهور بين عمري 20 – 25 عاماً او في فترة المراهقة في بعض الأحيان..
  • بعض الأمراض: كالنقص في اصطناع الميلانين، اضطرابات الغدرة الدرقية أو قصور الغدة الكظرية..

ما هي الحلول :

لا يوجد في الوقت الحالي علاج فعال لإيقاف ظهور الشيب، أو منعه نهائياً..

و لكن من الممكن اللجوء إلى الصبغات المتوافرة في الأسواق لتغطيته مؤقتاً، و هي تحتاج إلى تكرار الاستخدام دوماً، نتيجةً لميل اللون إلى الزوال مع الاستحمام المتكرر، و ظهور جذور الشعر الأبيض عند فروة الرأس مع ازدياد طول الشعر..

كما يمكن تلوين الشعر بالطريقة الطبيعية باللجوء إلى استعمال الحنة، و هي طريقة أكثر أماناً من الصبغات الاصطناعية إلا أنها تتطلب الكثير من الوقت و الجهد و الألوان المتوافرة محدودة ( الأحمر و الأسود).

علاج جديد للشيب في المستقبل؟

من المنتظر قريباً في الأوساط الطبية ظهور علاج جديد للشيب، حيث قام باحثون من جامعتي Arndt في ألمانيا، و Bradford في المملكة المتحدة بإجراء دراسة نشرت في مجلة The FASEB Journal، ربطوا فيها بين ظهور الشعر الأبيض و مادة بيروكسيد الهدروجين التي تتراكم عند جذر الشعرة، و تنجم بشكل خاص عن ما يعرَف “بالتوتر المؤكسِد أو oxidative stress”، الأمر الذي يؤدي إلى زوال لون الشعر و ابيضاضه..

حيث طور العلماء أنزيماً أطلقوا عليه اسم PC-KUS، الذي و بتأثير الأشعة فوق البنفسجية UVB يعاكس مفعول بيروكسيد الهدروجين و يعيد للشعر لونه السابق، و لا يزال هذا العلاج قيد الدراسة حتى الآن..

و لمتابعة الدراسة السابقة من المصدر باللغة الانكليزية: http://www.fasebj.org/content/23/7/2065.full

و من موضوعاتنا ذات الصلة:

الصلع..هل من حلول؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *