الصوابين المضادة للبكتريا..هل هي أفضل من الصوابين العادية؟؟

يعتقد جميعنا بأهمية اعتماد الصوابين المضادة للبكتريا لعائلاتنا و أطفالنا على اعتبارها تؤمن حماية قصوى من الجراثيم..

و لكن ما هي مصداقية ذلك، و هل من الواجب علينا استبدال الصوابين العادية بنظيرتها المضادة للجراثيم؟… 

للوصول إلى حقيقة هذا التساؤل قام عدد من الباحثون الكوريون بإجراء دراسة حول هذا الموضوع ، و تبين لهم بعد انتهاء البحث أن الصوابين المضادة للبكتريا و الحاوية على عنصر التريكلوسان المضاد للجراثيم ليست فعالة أكثر من الصوابين العادية في تعقيم اليدين.

( دراسة نشرت في 16 من شهر أيلول عام 2015 في مجلة  The Journal of Antimicrobial Chemotherapy.).

الدراسة:

و لتحقيق ذلك قام الباحثون الكوريون الجنوبيون بدراسة فعالية “التريكلوسان” و هو المضاد البكتيري المستعمل في أغلب هذه الصوابين .

حيث قاموا باختبار درجة فعالية الصوابين المضادة للجراثيم مقارنة بالصوابين العادية على 16 متطوع في ظروف مشابهة لظروف غسل اليدين في الحياة العادية و باستخدام الماء الساخن.

فكانت النتيجة :

لا يوجد أي فرق واضح في التأثيرات المضادة للبكتريا بين نوعي الصوابين و ذلك عندما نستخدمها في ظروف الحياة العادية.

و من الجدير بالذكر في النهاية أن التريكلوسان و هو المضاد البكتيري المستخدم في الصوابين و المواد التجميلية و غيرها من المستحضرات الفعالة ضد الجراثيم، قد تم الجدل عليه كثيراً مؤخراً، حول تأثيراته على هرمونات الغدد الصماء.

و قد يتم سحبه من الأسواق في حال تم إثبات ذلك.

اقرأ أيضاً:

العبوات البلاستيكية الفارغة..هل من الآمن إعادة تعبئتها و استخدامها؟؟

ثمانية مؤشرات عن صحتنا يجب الانتباه إليها..

تعرفوا على أهم الأغذية التي قد تسبب السرطان..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *