هل يعاني طفلي من السمنة!!..

تشكل السمنة مشكلة كبيرة لا يعاني منها البالغون فقط و إنما الأطفال و المراهقون أيضاً..

مراقبة وزن الطفل في مرحلتي الطفولة و المراهقة مهمة جداً في ضبطه لوزن و محافظته على صحته في المستقبل..   

السمنة عند الأطفال:

تعتبَر مراقبة  و ضبط وزن الطفل مهمين جداً ابتداءً من مرحلة الطفولة و وصولاً إلى مرحلة المراهقة.

في الواقع، فإن طفلاً بديناً في مرحلتي الطفولة و المراهقة يكون مؤهلاً بشكلٍ أكبر لأن يعاني من مشاكل السمنة و زيادة الوزن عند البلوغ و الرشد.

و لكي تعرفي سيدتي فيما إذا كان طفلك بديناً أم لا ، يتوجب عليك قياس مؤشر كتلة الجسم لديه..

 مؤشركتلة الجسم عند الأطفال و المراهقين (   Body Mass Index:  BMI ) :

مؤشر كتلة الجسم أو ال BMI  هو عبارة عن قيمة تحدد فيما إذا كان الشخص يعاني من البدانة أم لا .

و يوجد عند الأطفال و المراهقين مؤشر كتلة الجسم الخاص بهم و المتعلق بأعمارهم و جنسهم .

و يحسب بنفس الطريقة التي يحسب بها عند البالغين مع اختلاف في طريقة تفسير النتائج..

مؤشر كتلة الجسم عند الأطفال و المراهقين = الوزن ( كغ ) / مربع الطول ( م ).

   أي لحساب مؤشر كتلة الجسم لطفلك أو طفلتك عليكِ باتباع ما يلي:

  • قياس وزن الطفل بالكيلوغرام.
  • قياس طول الطفل بالمتر.
  • تقسيم وزن الطفل ( كغ) على مربع طول الطفل ( م ).

مثال: إذا كان طفلك فتاة عمرها 10 سنوات، وزنها 45 كغ ، و طولها 1.4 م

يكون BMI   لديها :

BMI = 45 /1.4² = 22.95

تفسير قيمة مؤشر كتلة الجسم ( BMI ) عند الأطفال:

كما ذكرنا سابقاً، فإن مؤشر كتلة الجسم للأطفال و المراهقين يتعلق بعمر الطفل و جنسه.

و لتفسير الرقم الناتج يتم الرجوع إلى جدول مرجعي يربط بين عمر الطفل و نتيجة ال BMI.

و هناك جدولان : واحد خاص بالإناث و الآخر خاص بالذكور.bmi                             مؤشر كتلة الجسم عند الذكور                                              مؤشر كتلة الجسم عند الإناث

و لتفسير النتيجة التي نحصل عليها من المعادلة السابقة يتم العودة إلى الجدول و تحديد على الخط البياني النقطة الموافقة لتقاطع عمر طفلك مع نتيجة ال BMI  لديه.

عند الذكور:

  • تحت 3 % : تحت الوزن المثالي.
  • بين 3- 85 % : وزن مثالي.
  • بين 85 – 95 %: زيادة وزن.
  • فوق ال 95 %: بدانة.

عند الإناث:

  • تحت ال 5 %:تحت الوزن المثالي .
  • بين 5- 85 % : وزن مثالي.
  • بين 85 – 95 %: زيادة وزن.
  • فوق ال 95 %: بدانة.

ففي مثالنا السابق تكون النتيجة أن الطفلة تعاني من زيادة في الوزن و تميل لأن تصبح بدينة.

النصائح الواجب اتباعها لتجنب زيادة وزن الطفل :

لتجنب زيادة وزن الطفل ، يجب مراعاة مجموعة من النصائح التي تتعلق بعمر الطفل و هي على الشكل التالي:

  1. الطفل الرضيع:
  • تفضيل حليب الأم ( الرضاعة من الثدي) ، أو استخدام حليب الأطفال الملائم لعمر الطفل، و عدم تقديم حليب الأبقار قبل عمر السنة.
  • تنظيم وجبات الطعام أو الرضاعة عند الطفل، و عدم إعطائه الثدي أو الرضاعة لمجرد بكائه، فقد لا يكون الجوع هو السبب.
  • إدخال أصناف الطعام المختلفة تدريجياً تبعاً لعمر الطفل، و الموازنة بينها و بين الحليب.
  1. مرحلة الطفولة :
  • تعليم الطفل على العادات الغذائية الصحيحة، و عدم الإكثار من الحلويات و المأكولات السريعة.
  • تنظيم وجبات الطعام عند الطفل ( ثلاث وجبات رئيسية ) والابتعاد عن تناول الطعام بين الوجبات و تفضيل الوجبات الخفيفة ( سناك) الصحية  كالفواكه و الخضراوات.
  • عدم مكافأة الطفل بإعطائة الكاتو و الحلويات .
  • عدم تناول الطعام أثناء مشاهدة التفاز ( زيادة في الكمية المتناولة).
  • تقليل ساعات التلفاز و الألعاب الألكترونية لمدة لا تتجاوز الساعتين يومياً.
  • تشجيع الطفل على الحركة و ممارسة الرياضة ( الدراجة، السباحة، ….) و اتباع نمط حياة صحي بعيدعن الخمول ( الخروج للنزهة، العناية بالحديقة،…).
  • في المرحلة التي تسبق البلوغ، يجب زيادة الكميات و موازنتها تبعاً للحاجات الفردية لكل طفل و تبعاً لجنسه ( كمية الطعام لفتى في ال 13 من عمره أكبر من كمية الطعام لفتاة في العاشرة !!)، و تقليل عدد الساعات التي يقضيها الطفل أمام الحاسوب أو التلفاز ( 3 ساعات في اليوم على الأكثر)..
  1. مرحلة المراهقة :

و في هذه المرحلة يبدأ المراهق بتكوين العادات الغذائية الخاصة به و المماثلة لعادات رفاقه في هذا السن.

إنها مرحلة تتضمن الكثير من التغيرات الجسدية و النفسية ، و التقلبات العاطفية و المزاجية.

استمري بدعم ابنك و ابنتك في هذه المرحلة، الكثير من الكلام و التفهم و تقديم النصح و المثال باتباع نمط حياة صحي و غذائي متوازن.

اقرأ أيضاً: نصائح لتواصل أفضل مع المراهق!!..

مخاطر زيادة الوزن عند الطفل:

تتمثل مخاطر و مضاعفات  البدانة عند الطفل على الشكل التالي:

  • عزلة الطفل عن رفاقه و معاناته من التهكم و المزاح من قبل أصدقائه في المدرسة أو الحي، مما يؤدي إلى انطواء الطفل على ذاته و فقدان ثقته بنفسه.
  • عدم قدرته على ممارسة النشاطات و الفعاليات الرياضية مع رفاقه.
  • مشاكل طبية تتمثل بارتفاع الضغط الشرياني، داء السكري من النمط الأول ، فرط شحوم الدم ( مشاكل قلبية وعائية) ، آلام في المفاصل ….
  • عند الأطفال الشديدي البدانة: تنخر في عظم الفخذ ، متلازمة انقطاع التنفس عند النوم و الذي يؤدي إلى مشاكل في المدرسة ( نعاس، صعوبة في التذكر، مشاكل في التركيز…).

 

التخلص من زيادة الوزن عند الطفل:

من الضروري الامتناع عن تطبيق الأنظمة الغذائية الشائعة و العشوائية، و التي تؤدي بالطفل إلى مشاكل كثيرة تتمثل ب :

عوز الفيتامينات و المعادن الأساسية، زيادة سريعة في الوزن بعد التوقف عن الريجيم وبالتالي مشاكل نفسية عند الطفل.

ولذلك لا بد من استشارة طبيب الأطفال أو أخصائي التغذية الذي يقوم بدوره بوصف نظام غذائي مرتبط بحاجات الطفل العمرية و نموه و تطوره مع مراعاة فترات الأعياد و الامتحانات المدرسية…

اقرأ أيضاً:

وداعاً للحفاض..نصائح لتعليم الطفل على قضاء حاجته..

لقاحات الطفل..من الولادة و حتى عمر السنتين.

معاقبة الطفل..بين اللين و الشدة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *