وداعاً للحفاض، نصائح لتعليم الطفل على قضاء حاجته…

يعتبرتعليم الطفل على قضاء حاجته ، أو استخدام النونية مرحلة مهمة جداً من مراحل تطوره ، و لكي تمر هذه المرحلة بنجاح و سلاسة دون معاناة من قبل الأم و الطفل، يجب أن يكون الطفل على استعداد نفسي و جسدي لها و أن يكون قد بلغ العمر الملائم..

تعتمد نظافة الطفل أو بمعنى آخر قضاء حاجته بمفرده أو استخدام النونية ،على قدرة الطفل على السيطرة على مثانته و أمعائه.

و بشكل عام فإن الطفل يبدأ بإدراك إحساس امتلاء المثانة أو الأمعاء مع عمر السنتين تقريباً.

و من ثم يتعلم الطفل كيفية ترقب اللحظة الملائمة لإفراغ المثانة أو الأمعاء و التوجه إلى النونية بسرعة قبل أن يفوت الأوان و يلوث حفاضه أو ملابسه.

و يعتمد تعليم الطفل على قضاء حاجته على الطفل نفسه و تهيوئه الجسدي و النفسي لهذه المرحلة، كل ما عليك فعله سيدتي توجيهه و دعمه، و تعزيز ثقته بنفسه من خلال تهنئته عند النجاح و عدم معاقبته عند الفشل، لتمر هذه المرحلة بسلاسة و بأقل معاناة تذكر..

و عادةً ما يمر تعلم الطفل على قضاء حاجته على مرحليتن، الأولى خلال النهار و الثانية خلال الليل، بفارق عدة أشهر بينهما.

و تستغرق عملية تعليم الطفل على النظافة بين 3- 6 أشهر، مع الإشارة إلى أن تعلم النظافة ليلاً يستغرق المزيد من الوقت و يجب عدم القلق في حال لم يبدِ الطفل رغبته في الذهاب إلى الحمام ليلاً قبل عمر الخمس سنوات…

 عشر نصائح لتعليم الطفل على قضاء حاجته بمفرده :

  • عدم إجبار الطفل:

من الضروري كما ذكرنا سابقاً ، عدم إجبار الطفل على الذهاب إلى النونية إذ أن ذلك ما يؤدي غالباً إلى حدوث رد فعل عكسي عند الطفل.

من المهم جداً انتظار اللحظة الملائمة التي يكون فيها الطفل جاهزاً لتعلم قضاء حاجته بمفرده.

و من الإشارات التي تساعدك على معرفة أن الوقت قد حان و أن طفلك أصبح جاهزاً للانتقال إلى مرحلة النونية ما يلي :

  • أصبح طفلك يعبر عن رغبات بسيطة: كطلب الحليب أو الماء مثلاً.
  • أصبح بإمكان طفلك فهم التعليمات البسيطة كإحضار لعبته مثلاً.
  • في حال قام الطفل بمفرده بالجلوس على النونية.
  • في حال قام الطفل بمفرده بإنزال الجزء السفلي من ملابسه.
  • في حال بقي حفاضه جافاً خلال عدة ساعات على التوالي.
  • عندما يصبح طفلك فخوراً و سعيداً بما يقوم به من ألعاب و إنجازات بمفرده.
  • يحب سماع القصص التي تتعلق بتعلم النظافة.
  • اختيار الفصل الملائم:

يعتبرفصل الصيف هو الأمثل لتعليم طفلك على قضاء حاجته بمفرده، حيث بإمكانك إزالة الحفاض و ترك الطفل عاري من الأسفل أو مرتدياً سرواله الداخلي.

و يجب وضع النونية إلى جانبه بمكان يستطيع رؤيته و تذكره بوضوح.

و من الجدير بالذكر الامتناع عن إجبار الطفل على تعلم قضاء الحاجة في أوقات تثير اضطراب الطفل كقدوم مولود جديد أو تغيير المنزل…

  • جعل أوقات النونية أوقات مرح:

بإمكانك سيدتي رواية قصة لصغيرك أو غناء أغنية له لدى جلوسه على النونية ، يساعده ذلك على الاسترخاء و إرخاء مصراته و قضاء حاجته بشكل أسهل. 

  • اشرحي للطفل عن النونية:

من الضروري أخذ النونية ووضعها فوق مقعد الحمام و تعليم طفلك أنها تستخدم عند الرغبة بقضاء حاجته .

دعي طفلك يشاهدك عند ذهابك للحمام و شجعيه على تقليدك و هنئيه عند المحاولة.

  • طبقي روتين ثابت:

بمعنى من الضروري عرض طفلك على الذهاب إلى النونية بفواصل زمنية ثابتة و منتظمة و بشكل خاص في أوقات معينة : بعد الاستيقاظ من النوم، بعد تناول الطعام، قبل النوم أو الاستحمام…

و دعيه على النونية لقليل من الوقت، يمكنك خلالها كما ذكرنا سابقاً سرد قصة له و لا تنسي تهنئته في حال النجاح و عدم معاقبته في حال الفشل.

  • استبدال الحفاض بالملابس الداخلية عند النجاح:

من الضروري عند نجاح طفلك بقضاء حاجته بمفرده ، عدم اللجوء إلى استخدام الحفاض مجدداً.

قد تحدث بعض الحوادث التي لا يستطيع طفلك فيها ضبط نفسه و القدوم متأخراً بعد تلويث ملابسه الداخلية، لا تجزعي فذلك طبيعي في مرحلة التعلم .

الأهم من ذلك عدم معاقبته و الصراخ بوجهه و تهنئته للمحاولة.

  • إلغاء الحفاض ليلاً:

في حال نجح طفلك على قضاء حاجته بمفرده خلال النهار و حتى في أوقات القيلولة ، فإن الوقت قد حان لتزيلي الحفاض ليلاً.

من الضروري سيدتي أن تعلميه على أهمية مناداتك و إعلامك في حال راودته الرغبة بقضاء حاجته ليلاً، حتى مع وجود الحفاض.

  • إيقاظ طفلك ليلاً لقضاء حاجته:

يجب قبل الخلود إلى النوم ، عرض على الطفل قضاء حاجته ، و إيقاظه مرة أو مرتين ليلاً بشكل منتظم لمساعدته على إفراغ مثانته و تعليمه على قضاء حاجته في أوقات الليل أيضاً.

  • عند الخروج من المنزل:

في حال كان الخروج لوقت طويل ضعي الحفاض لطفلك، أما في حال كان الخروج لفترة قصيرة و توافر الحمامات في المكان الذي تذهبين إليه، دعي طفلك يخرج من دون حفاض و لا تنسي أن تعرضي عليه قضاء حاجته قبل الخروج من المنزل و أن تأخذي معك غيار أو اثنين ( بدائل للملابس) مع المناديل المعطرة المنظفة.

في حال الخروج بنزهة طويلة بالسيارة، خذي النونية معك و شجعي طفلك على قضاء حاجته بين الحين و الآخر.

  • في حال عدم النجاح:

إذا قمتِ بجميع المحاولات الممكنة و لم تنجحي بتعليم طفلك على قضاء حاجته أو لم يبدِ هو أي رغبة بتعلم بذلك حتى عمر ال 4  سنوات، فمن الضروري عرض طفلك على طبيب الأطفال أو طبيب العائلة لتقصّي الأسباب النفسية أو الجسدية  التي تعيق نجاح هذه العملية و مساعدة طفلك على تجاوزها.

اقرأي أيضاً:

لقاحات الطفل..من الولادة و حتى عمر السنتين..

العناية بالمولود الجديد..نصائح و إرشادات..

بزوغ الأسنان اللبنية عند الطفل..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *