الولادة القيصرية…كيف و متى؟؟

يتم اللجوء إلى الولادة القيصرية كبديل عن الولادة الطبيعية بالطريق المهبلي في بعض الحالات التي تستدعي ذلك..

كيف تحدث الولادة القيصرية، ما آثارها الجانبية و متى يتم اللجوء إليها.. هذا ما سوف نتعرف عليه معاً فيما يلي…

الولادة القيصرية:

و هي الولادة التي تتم بإجراء شق أو بضع جراحي للبطن بغية إخراج الجنين من الرحم.

و قد تتم تحت التخدير العام أو الناحي و هي تختلف عن الولادة الطبيعية أو ما يعرف بالولادة من الطريق المهبلي.

متى يتم اللجوء إلى الولادة القيصرية:

يتم اللجوء إلى الولادة القيصرية في بعض الحالات التي يرتأي فيها الطبيب صعوبة أو استحالة إجراء الولادة الطبيعية لخطرها على صحة الأم أو الطفل أو الاثنين معاً.

و نذكر من هذه الحالات:

  • في حال عدم وجود تناسب بين حجم الحوض و حجم الطفل: أي ضيق الحوض عند المرأة و كبر حجم الطفل .
  • في حال اقتضت حالة الأم الصحية ذلك: كما هو الحال عند الإصابة بأكياس المبيضين، الورم الليفي Fibroma، أو هبوط المشيمة…
  • في حال عدم التمدد الكافي لعنق الرحم.
  • في حال توضع الطفل جانبياً، عرضياً أو مقعدياً في الرحم.
  • في حال الولادات المبكرة ( الخداج): حيث يكون وزن الجنين منخفضاً جداً و لا يستطيع الخروج بالطريق الطبيعي.
  • في حال الولادات المتعددة التوائم.
  • في حال إصابة الأم باعتلالات قلبية وعائية شديدة تشكل خطراً على حياتها و حياة طفلها معاً.
  • في حال عدم توافق عامل الريزوس Rh بين الأم و جنينها.

كيف تتم الولادة القيصرية:

تتم الولادة القيصرية في غرفة العمليات تحت التخدير العام أو الناحي يتم فيها بضع ( شق ) البطن عرضياً و من ثم الرحم و حمل الطفل خارجاً.

بعد إخراج الطفل يقوم الطبيب باستخراج المشيمة و من ثم يخيط الجرح لتتم إزالة الخيوط بعد 5 – 7 أيام.

وتستغرق الولادة القيصرية عادةً مدة تترواح من 15 دقيقة و حتى الساعة و النصف.

الآثار الجانبية للعملية القيصرية:

  • كأي إجراء جراحي تترافق مضاعفاته و آلامه مع تعب و إرهاق الولادة.
  • قد يتأخر إفراز الحليب قليلاً.
  • ألم في منطقة الجرح.
  • آلام بطنية أثناء التغوط.
  • نسبة الإصابة بالإنتانات مرتفعة أكثر بثلاث مرات من الولادة الطبيعية.
  • بالنسبة للناحية الجمالية غالباً لا يترك الجرح أثراً يذكر لتمركزه في أسفل البطن تحت شعر العانة.

 

اقرأي أيضاً:

الرضاعة الطبيعية..فوائد للأم و الطفل..

الأم العاملة ..نصائح من ذهب!!

لقاحات الطفل..من الولادة و حتى عمر السنتين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *