الشهر السادس من الحمل…

في شهرك السادس من الحمل يتابع رحمك تضخمه و جنينك تطوره، و تشعرين بتأثير ذلك عليكِ من خلال آلام في الظهر و الفقرات…

استريحي قدر الإمكان و دعي الحياة بداخلك تكمل طريقها حتى النهاية!!..

 الشهر السادس من الحمل و التغيرات التي تطرأ على المرأة الحامل:

 خلال هذا الشهر تشعرين بتأثير نمو الجنين و تضخم رحمك عليكِ، الآلام المفصلية و آلام أسفل الظهر قد ترافقك ، كما قد تشعرين ببعض التشنجات الغير منتظمة و الغير مؤلمة و هي طبيعية في هذه المرحلة نتيجة تضخم عضلة الرحم.

تزداد عدد ضربات قلبك لزيادة الضخ الدموي لديك، فجنينك ينمو وهو بحاجة للأوكسجين و المواد الغذائية التي ينقلها إليه دمك عبر المشيمة.

تشعرين برغبتك المستمرة بالجلوس أو حتى الاستلقاء، لا تترددي بالاستجابة لجسمك و أخذ قسط من الراحة كلما أمكن.

قد تلاحظين بدء ظهور تشققات على بطنك و على أردافك نتيجة تضخم البطن و زيادة الوزن، يمكنك استعمال بعض الكريمات المرطبة لتخفيف ذلك و لكن مع الأسف فهذه الكريمات لا تفيد كثيراً في هذه الحالة..

الشهر السادس من الحمل و التغيرات التي تطرأ على الجنين:

يشمل الشهر السادس من الحمل الأسابيع :6-eme-mois

الأسبوع الثالث و العشرون.

الأسبوع الرابع و العشرون.

الأسبوع الخامس و العشرون.

الأسبوع السادس و العشرون.

يتطور الجهاز العصبي و الأعصاب عند الجنين و تصبح حركاته متناسقة و منتظمة بشكل أكبر مما سبق، كما أنه يتفاعل بشكل جيد مع محيطه الخارجي حيث يستجيب للموسيقى، لصوت والدته و والده و لمداعبة بطن الأم.

الرئتان لم تكملا نضوجهما بعد ، و جلده ما زال مجعداً.

يتحرك جنينك كثيراً و يقوم قفصه الصدري بحركتي الشهيق و الزفير كما لو أنه يتحضر لمرحلة ما بعد الولادة، و يكون لديه في هذه المرحلة طوران ؛ طور يقظة و طور نوم..

كما يقوم جنينك بابتلاع السائل الأمنيوسي مما يسبب له الحازوقة في بعض الأحيان !!

 الفحوصات الطبية خلال الشهر السادس من الحمل:

كما هو الحال بالنسبة للشهور السابقة ، يقوم الطبيب بقياس وزنك الذي يجب أن تبقى زيادته ضمن الحدود الموصى بها.

يقيس الطبيب ضغط دمك و عدد ضربات قلبك كما هو الحال بالنسبة لجنينك.

يقيس الطبيب حجم رحمك و يجري لك اختباراً للدم و للبول.

لا تترددي بإخبار طبيبك بكل ما تشعرين به من تشنجات و آلام في الظهر و الساقين فهو يطمئنك و يساعدك على التخلص من هذه الآلام أو السيطرة عليها..

نصائحنا لك خلال هذا الشهر:

من أهم نصائحنا لك هذا الشهر الاستراحة قدر الإمكان و النوم على الجانب الأيسر قد يساعدك ليلاً.

مارسي الرياضات اللطيفة كالمشي و السباحة.

أما فيما يتعلق بحياتك الجنسية فإن رغبتك الجنسية تتغير كما هو الحال بالنسبة لزوجك..

لا تقلقي من ممارسة الجماع إلا في حال ارتأى الطبيب غير ذلك ( في حالات النزوف و التشنجات و عنق الرحم المفتوح… يمنع ممارسة الجماع) .

اقرأي أيضاً:

الرغبة الجنسية و تغيراتها خلال الحمل..

الشهر السابع من الحمل..

احتباس السوائل..نصائح للوقاية و العلاج..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *