دهون البطن و الطرق الطبيعية للتخلص منها…

تعد دهون البطن من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الرجال و النساء على حدٍّ سواء، فبالإضافة إلى الجانب الجمالي يشكل تراكم الدهون في منطقة البطن عاملاً مهماً للإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة..

و نقدم لكِ سيدتي في هذا المقال بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في التخلص و التخفيف من دهون البطن…

دهون البطن و الطرق الطبيعية للتخلص منها..

1- الماء مع عصير الليمون:

يعتبر الماء المضاف له قليل من عصير الليمون من أول حلفاء الرشاقة، لا تترددي بشرب كأس ماء دافئ مضاف له عصير نصف ليمون كل صباح على الريق و ستلاحظين النتيجة بنفسك..

يعتبر عصير الليمون من المدرات الهامة التي تساعد على تنقية الجسم من السموم و تساعدك في التخلص من الدهون في مناطق الجسم المختلفة، هذا بالإضافة إلى احتوائه على مضادات الأكسدة بكميات كبيرة و التي تقوم بإضعاف الجذور الحرة في الجسم التي تهاجم الخلايا السليمة و تحرض على تراكم الدهون، ترهل الجلد و الإصابة بالأمراض.

اقرأي أيضاً: الليمون..لتقوية المناعة و خسارة الوزن..

2- الثوم النيء:

بالإضافة إلى مزاياه العديدة يعتبر الثوم النيء عاملاً مساعداً على حرق الدهون ، فهو غني بالفيتامينات و المعادن و مضادات الأكسدة التي تساعد على حرق الدهون و مكافحة الأمراض، كما تشير الدراسات أن مادة الآليسين في الثوم تعتبر مضاداً حيوياً هاماً يساعد في تخفيف الوزن عن طريق إعطائه إحساساً بالشبع و تسريع معدل الاستقلاب…..

و تجدر الإشارة هنا إلى ضرورة الانتباه و عدم الإكثار من تناول الثوم النيء فقد يؤدي إلى سمية كبدية..

3- الشاي الأخضر:

يحتوي الشاي الأخضر على مركبين هامين يساعدان في تسريع الاستقلاب و هما:

الكافئين: الذي يعتبر مولداً للحرارة عن طريق حرق مخزون الدهون في الجسم.

الإيبيغالوكاتئين -3 غالات : و هو مضاد أكسدة قوي يحارب الجذور الحرة و يقي من تراكم الدهون.

4- الفواكه و الخضراوات:

جميعنا يعلم أهمية تناول الخضراوات و الفواكه للحصول على جسم صحي و لا سيما التخفيف من الوزن، لا تترددي في الإكثار من تناول الخضراوات و الفاكهة الغنية بالألياف لأهمية الألياف و دورها المهم في تسهيل عملية الهضم و إعطاء إحساس بالشبع و بالتالي خسارة الوزن.

5- الشوفان:

ينصح بتناول حبوب الشوفان في الصباح على الإفطار، حيث يعتبر الشوفان غنياً بالسكريات المعقدة البطيئة و التي تهضم تدريجياً من قبل الجسم مما يعطي إحساس بالشبع يدوم لفترة طويلة و يجنبنا تناول الطعام ( السناك ) خلال الوجبات.

كما يحتوي الشوفان على الألياف و الفيتامينات التي تساعد في تنظيم عمل الجسم.

6- التخلص من التوتر:

من المهم جداً التخفيف من التوتر في حال أردنا خسارة الوزن…

يؤدي التوتر إلى إفراز هرمون يسمى الكورتيزول الذي يبطئ من عملية الاستقلاب و الحرق و يساعد على تراكم الدهون و لا سيما في منطقة البطن…

و لمحاربة التوتر يفضل اللجوء إلى الرياضات و الهوايات المساعدة و المهدئة للأعصاب كاليوغا و التأمل….

7- السكريات:

من المهم جداً التخفيف من تناول السكريات في حال أردنا خسارة الوزن، و لكن السكريات ضرورية لعمل الدماغ و خلايا الجسم و مده بالطاقة ، تناولها باعتدال من مصادر جيدة  و تنويع الطعام مهم جداً في الحفاظ على جسم صحي و متوازن.

8- خل التفاح:

يعتبر خل الفاح من المكونات الهامة التي تساعد على خسارة الوزن.

يحتوي خل التفاح على مادة البكتين و هي من الألياف المنحلة التي تنتفخ في المعدة لدى تماسها مع الماء و تشكل مادة هلامية كثيفة تبطئ الهضم و تعطي إحساساً بالشبع.

ملعقة واحدة من خل التفاح يومياً تساعد في ضبط معدل السكر في الدم و بالتالي تجنب تراكم الدهون.

9- البروتينات :

تعتبر البروتينات من العناصر المهمة في الأنظمة الغذائية المحاربة للسمنة.

تدخل البروتينات في تكوين البنية العضلية في الجسم و تساعد في الحفاظ على الطاقة و معدل هرموني متوازن.

تعتبر البروتينات من المكونات صعبة الهضم و التي تستهلك الكثير من الطاقة ليتم هضمها مما يؤدي إلى حرق كميات مهمة من الدهون للحصول على هذه الطاقة.

و هنا يجب الإشارة إلى أنه يفضل تناول مصادر البروتين الصحية كالدواجن و الأسماك ، البيض و الفواكه المجففة.

10- الرياضة:

تعتبر الرياضة مهمة جداً إلى جانب النظام الغذائي في خسارة الوزن.

فهي ضرورية لتكوين الكتلة العضلية للجسم و حرق الدهون بالإضافة إلى صحتنا الجسدية و النفسية..

ينصح بممارسة الرياضة على الأقل 3 مرات بالأسبوع أو المشي على الأقل 30 دقيقة يومياً.

11- شرب الماء:

الماء هو الحياة….فهو يساعد على تنقية الجسم و طرد السموم من خلال عملية التبول و التعرق.

الدراسات الحديثة بينت أهمية تناول الماء البارد في حرق الدهون، حيث يدخل إلى مخازن الدهون و يقوم بتصنيع الحرارة بغية تعديل حرارة الجسم.

و ينصح بتناول كأس من الماء البارد قبل الطعام و ليس بعده.

12- تناول الأكل ببطء:

تناول الأكل ببطء يساعد على إحساسنا بالشبع فمن المعلوم أن الدماغ يستغرق حوالي ال20 دقيقة ليرسل إشارات  بالشبع، و بالتالي فإن الأشخاص الذين يتناولون الأكل ببطء يشعرون بالشبع على الرغم من تناولهم كميات أقل من الذين يتناولون الأكل بسرعة.

13- تناول الإفطار:

تعتبر وجبة الإفطار ضرورية جداً في النظام الغذائي المتوازن و هي أهم وجبة غذائية في النهار.

حيث تمد الجسم بالطاقة و الفيتامينات اللازمة للذاكرة و التركيز و تساعد على ضبط الإحساس بالجوع  خلال النهار و تجنب تناول الطعام بين الوجبات.

بالمقابل ينصح بتناول حبوب الشوفان و الحبوب الكاملة على وجبة الإفطار التي تعطي إحساساً بالشبع يدوم لفترة طويلة..

اقرأي أيضاً:

أربع عناصر لبشرة مشرقة و شعر صحي..

الماء الدافئ بالليمون..لتقوية المناعة و طرد الشوائب من الجسم..

ثمانية علاجات للتخلص من الهالات السوداء نهائياً..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *