التأمل Meditation، ماهيته و فوائده…

يعتبر التأمل من الممارسات الروحية و الدينية التي وصلت إلينا من الشرق الأقصى و التي شاع اللجوء إليها مؤخراً نظراً لفوائدها النفسية و الجسدية الكبيرة على صحتنا..

ما هو التأمل و ما هي طرقه و فوائده، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي…

التأمل Meditation:

التأمل هوعبارة عن ممارسة روحية ودينية، تعتمد على تركيز الانتباه و التفكير على شيء محدد ( قد يكون فكرة، مبدأ، رمز ديني، الروح ،أحاسيس معينة ، الذات الإنسانية…) بغية تصفية الذهن و تعميق المعرفة بالنفس البشرية ، الارتخاء والتخلص من التوتر و الأفكار المزعجة و المرهقة و بلوغ حالة من الصفاء الروحي و الذهني …

و التأمل هو ممارسة قديمة الأزل كممارسة اليوغا، كما يعتبر حجر الأساس في الديانتين الهندوسية و البوذية، بالإضافة إلى الديانتين المسيحية و الإسلامية ( التنسك و التصوف) لتعميق المعرفة بالذات الإلهية و بلوغ حالة الصفاء و السلام الداخلي و التواصل مع الخالق.

و مؤخراً أصبح التأمل ممارسة علاجية لما تبين لها من فوائد جمة على الصعيدين النفسي و الجسدي، فهو يساعد على تصفية النفس من الأفكار السلبية، التخلص من التوتر و الاسترخاء.

طرق التأمل بإيجاز…

يعتمد التأمل على التدرب على تركيز الانتباه على شيء محدد غالباً ما يكون روحي داخلي، ومحاولة منع توارد الأفكار السلبية أو عديمة الأهمية .

ومما يتم التركيز عليه :

صوت محدد يتم تكراره، صورة عقلية معينة ( بحر، زهرة، شجرة…)، شيء محدد ( لهب الشمعة مثلاً أو رسم هندسي…)، ضبط  عملية التنفس (وهي الطريقة الشائعة حالياً حيث تقوم على التركيز بالوعي على حركات التنفس من شهيق و زفير و ما يصاحبها من دخول و خروج الهواء بشكل متكرر)…

و أما عن وضعية الجسد الأكثر شيوعاً المرافقة للتأمل ، فهي وضعية ” اللوتس” أي الوضعية المقعدية الثابتة مع تصالب الساقين في الأمام، القدمان كركيزة على الأرض، الرأس للأعلى و الحوض قليلاً إلى الأمام.

تساعد هذه الوضعية على تحسين و تسهيل عملية التنفس.

الفوائد الروحية و العلاجية للتأمل:

تشير الدراسات الحديثة إلى أهمية التأمل على أصعدة كثيرة نذكر منها:

  1. تهدئة النفس و تخفيف التوتر و القلق و الضغط النفسي، و خاصةً عندما يمارس التأمل بشكل مستمر و منتظم.
  2. تخفيف معدل التوتر الشرياني و الوقاية من الأمراض القلبية الوعائية.
  3. تحسين نمط حياة المرضى المصابين بالسرطان.
  4. تخفيف الآلام المزمنة عند الأشخاص المسنين.
  5. المساعدة على إيقاف التدخين.

ملاحظة أخيرة:

يحذرالاطباء من ممارسة التأمل عند المرضى المصابين بالصرع ( Epilepsy) ، حيث تشير الدراسات إلى زيادة معدل النوبات و حدتها عند الأشخاص المصابين بهذا المرض…

اقرأ أيضاً:

مفاتيح لتعزيز الثقة بالنفس..

الأرق..هل من حلول؟؟

تعرفوا على أهم الأغذية التي قد تسبب السرطان..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *